ما هو التسويق الرقمي


لو لم يكن التسويق الرقمي هو مجال عملي منذ سنوات عديدة، وجزء من حياتي كلها يتمحور حوله لشعرت بالارتباك مثلك عندما سمعت بهذا المصطلح الغريب. “ما هو التسويق الرقمي؟” سؤال يسأله الكثير من الشباب العربي في الآونة الأخيرة ويريدون معرفة إجابته، ولكن ربما القليل منهم يدرك أنهم بشكل أو بآخر يمثلون جزء من منظومة التسويق الرقمي.

بعد قراءة هذا المقال سوف تتمكن من معرفة لماذا أنت جزء من المنظومة، بل أيضاً ستمتلك الخيوط التي ستمكنك من تحويل دورك من مجرد متلقي لفاعل ومستفيد من منظومة التسويق الرقمي.

ربما أنت تحتاج للتعرف على عالم الديجيتال ماركتنج لأنك فضولي وتريد المعرفة من أجل المعرفة، وربما لأنك تسعى لدخول هذا المجال بدافع الحصول على فرصة عمل عصرية، وربما لأنك صاحب بيزنس وتريد الانتقال بالبيزنس الخاصة لك خطوة للأمام عن طريق تسويقه بطرق فعالة وحديثة كطرق التسويق الرقمي.

على أي حال اسمح لي أن أخبرك أن التسويق الرقمي أو الديجيتال ماركتنج هو موضوع حقاً يستحق الاهتمام، واسمح لي أن أخبرك أيضاً أن هذه الموضوع تحديداً الذي تقرأه في الرابحون الآن هو حقاً موضوع يستحق وقتك، لأني هنا سوف أمنحك الكثير من المعلومات والتفاصيل والمصادر التي لن تجدها في موقع عربي آخر:

ماهو التسويق الرقمي Digital Marketing؟

التسويق قديم قدم الزمن، وهو عنصر أساسي لنجاح أي بيزنس بصرف النظر عن حجمه والمجال الذي ينتمي له، ولقد ظل التسويق لعقود محصوراً في المجلات والجرائد والقنوات التليفزيونية، وكانت هذه هي القنوات التسويقية الأكثر تطوراً وفاعلية حتى ظهر الإنترنت والتكنولوجيا الحديثة وتغير كل شيء، وبدأ عصر جديد ومفهوم جديد للتسويق يسمى الديجيتال ماركتنج أو Digital Marketing.

بوجود التسويق الرقمي تم تغيير الكثير من المفاهيم عن التسويق وعلاقة المؤسسة بالمستخدم النهائي، فمن خلاله يمكن الوصول للعميل المستهدف في المكان والوقت المناسب، بل والحالة الأفضل لاتخاذ قرار الشراء.

التسويق الرقمي هو: تطبيق المبادئ العامة في علم التسويق من خلال استخدام أدوات التكنولوجيا الحديثة، وبشكل خاص الإنترنت، وهو أيضاً التكتيكات والاستراتيجات التي تُستخدم لتحويل السوق الرقمية الافتراضية إلى سوق ملموس.

من خلاله يمكن الوصول للعميل بطرق مبتكرة وعصرية مثل البريد الإلكتروني E-Mail، و الرسائل النصية SMS، وتطبيقات الهواتف المحمولة، و الرسائل الفورية، ولوحات الإعلانات الإلكترونية، ومواقع التواصل الاجتماعي، ومحركات البحث…الخ.

التسويق من خلال الإنترنت هو أهم وأكبر زراع للتسويق الرقمي، ولكنه مازال يندرج تحت التسويق الرقمي وليس مرادفاً له، فالتسويق الرقمي يتجاوز فكرة التسويق على الإنترنت ليضم تحت رايته كل ما له علاقة بالتكنولوجيا الحديثة، فمثلاً التسويق عبر الرسائل النصية SMS من الممكن تحقيقه سواء كان الهاتف متصلاً بالإنترنت أم لا، وهو ينتمي للتسويق الرقمي.

التسويق الرقمي لا يشير إلى تكنولوجيا الاتصالات الحديثة فقط، ولكنه يشير أيضاً إلى الأجهزة التكنولوجية المستخدمة (مثل الهواتف الذكية، والتلفيزيونات المتصلة بالإنترنت)، وإلى المنصات الرقمية المستخدمة (مثل تطبيقات الهواتف الذكية).

يهتم التسويق الرقمي بالعمليات التجارية التي تقوم على مفهوم “E-CRM”، وهي إختصار للمصطلح Electronic Customer Relationship Management، وتعني إدارة علاقات العملاء الإلكترونية، وذلك من خلال دراسة السوق، والبحث عن عملاء جدد، وخدمة العملاء الحاليين والقدامى، وإعطاء الفرصة للعملاء للمساهمة في تطوير المنتجات والخدمات المقدمة.

من هنا نفهم أن النظرية الجديدة للتسويق التي يتبناها التسويق الرقمي..تعتمد على التكنولوجيا الرقمية الحديثة لتلبية احتياجات العملاء، وتحقيق أهداف المؤسسة، وتطوير الأسواق الحالية و فتح أسواق جديدة، وبالتالي تحقيق زيادة مهولة في الأرباح.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *